السجن مدى الحياة لأميركي قتل صديقته السابقة وتناول أعضاءها

حكم على رجل من جنوب ولاية إنديانا الأميركية، أدين بقتل صديقته السابقة وتناول أجزاء من جسدها، بالسجن مدى الحياة (الثلاثاء)، دون إطلاق سراح مشروط، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وأُدين جوزيف أوبرهانسلي، البالغ من العمر 36 عاماً، في 18 (أيلول) سبتمبر بارتكاب جريمة قتل وسطو وتقطيع أوصال تامي جو بلانتون قبل ست سنوات.
ودفع أوبرهانسلي ببراءته وقال إنه يعتزم استئناف إدانته، رغم إخبار الشرطة في الأيام التي أعقبت وفاة بلانتون أنه قتلها وتناول بعضاً من أعضائها.
ووصفت والدة بلانتون ابنها بأنه «شرير»، فيما كان يقف على مسافة أمتار منها بينما وهي تخاطبه خلال جلسة الاستماع.
وقالت السلطات إنه تم العثور على جثة بلانتون (46 عاماً)، في منزلها صباح 11 أيلول/سبتمبر 2014، مشوهة بشدة مع أكثر من 25 إصابة نتيجة استخدام قوة حادة.
وكان أوبرهانسلي قد قال إن «اثنين من الرجال السود» كانا في منزل الضحية عندما وصل حوالي الساعة الرابعة صباحاً في ذلك اليوم، وأشار إلى أنهما مسؤولان عن وفاة بلانتون وعن ضربه، وانه استيقظ عندما طرقت الشرطة الباب بحثاً عن الضحية.
واستمر أوبرهانسلي في الادعاء بأن رجلين أسودين قتلا بلانتون، أمام الصحافة وهيئة المحلفين أثناء محاكمته. وقال خارج قاعة المحكمة: «لم أقتل تامي بلانتون... رجلان من ذوي البشرة السوداء فعلا ذلك».
وعثرت الشرطة على جثة بلانتون في حوض الاستحمام الخاص بها حيث كانت أجزاء من جمجمتها قد أزيلت. كما عثرت على «طبق به ما يبدو أنه عظم جمجمة ودم ومقلاة فيها بعض الأعضاء ودماء على المقابض وبعض الأنسجة في سلة المهملات».
وكشف تشريح الجثة أن بلانتون ماتت متأثرة بطعنات متعددة، وأن أجزاء من قلبها ورئتيها ودماغها كانت مفقودة.
وقالت الشرطة في وقت سابق إن أوبرهانسلي اعترف بالجرائم، بما في ذلك طهو جزء من دماغ الضحية وتناوله.
وأوضح شرطي اعتقل أوبرهانسلي للمحلفين أنهم عثروا على سكين وجهاز في جيبه كان عليه دم وشعر أشقر.
وحكمت قاضية دائرة كلارك فيكي كارمايكل على أوبرهانسلي بناءً على توصية من هيئة المحلفين.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :130,483,339

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"