اليونيسيف: 17 مليون رضيع حول العالم يتنفسون هواءً ساماً

ذكر تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) اليوم الأربعاء، أن نحو 17 مليون رضيع في شتى أنحاء العالم يتنفسون هواءً ساماً، بما قد يضر بتطور أدمغتهم.


وأوضح التقرير، أن عدد الأطفال الرضع في العالم يصل إلى 136 مليوناً، مما يعني أن طفلاً بين كل 8 يتعرضون للهواء السام.
وتشير صور الأقمار الاصطناعية، إلى أن 12.2 مليون طفل من هؤلاء يعيشون في جنوب آسيا. وتضم منطقة شرق آسيا والباسفيك نحو 4.3 مليون طفل رضيع، يعيشون في مناطق ذات مستويات تلوث تزيد 6 أضعاف على الأقل عن الحدود المسموح بها دوليا.
وقال أنتوني ليك المدير التنفيذي لليونيسف: «لا تؤدي الملوثات فقط إلى إصابة الرئتين الناميتين للرضع، بل يمكن أن تدمر أدمغتهم النامية بشكل دائم، وبالتالي مستقبلهم».
وطالب ليك البلدان التي تتجاوز الحدود الدولية بتكثيف الجهود للحد من تلوث الهواء.
ويشير تقرير اليونيسيف، إلى أن تنفس الهواء الملوث يمكن أن يضر بأنسجة المخ ويقوض التطور المعرفي، بما يمكن أن يؤثر سلبا وبشكل دائم على تقدم الأطفال في الحياة.
وحث التقرير الآباء على اتخاذ خطوات للحد من تعرض الأطفال للمواد الكيميائية الضارة، بما في ذلك منتجات التبغ ومواقد الطهي.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,040,214

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"