اتهامات حقوقية لقوات كردية بارتكاب إعدامات جماعية بالموصل

وجهت منظمة هيومن رايتس ووتش الجمعة، اتهامات لقوات الأمن الكردية العراقية المعروفة بـ"الأسايش" بارتكاب "جرائم حرب"، من خلال تنفيذ "عمليات إعدام جماعي"، داعية الحكومة العراقية لإجراء تحقيق عاجل وشفاف في هذه المزاعم.

 

وقالت المنظمة استنادا إلى شاهد عيان، إن عمليات الإعدام جرت نهاية آب/ أغسطس، ومطلع أيلول/ سبتمبر الماضي بحق عناصر يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم الدولة، حيث أقدمت قوات من البشمركة الكردية على اعتقال مواطنين عراقيين وأجانب في منطقة "ساحل المليحة" غرب الموصل، ومن ثم نقلتهم إلى سجن "شيكليا"، ثم إلى موقعين آخرين، قبل أن تقدم على إعدامهم رميا بالرصاص، حيث جرى دفنهم في مقبرة جماعية. 

وتقول المنظمة إن الأدلة التي حصلت عليها، تؤكد أن القوات الكردية "الأسايش" نفذت عمليات إعدام أخرى تسببت في إزهاق أرواح العديد من المعتقلين، ربما يصل عددهم إلى بضع مئات. 

ودعت المنظمة ومقرها واشنطن، الحكومة العراقية إلى فتح تحقيق فوري وعاجل في هذه المزاعم المتعلقة بعمليات الإعدام الجماعي ومقاضاة مرتكبيها.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,601,441

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"