كومي: ترمب "غير مؤهل أخلاقياً" ليكون رئيسا ومن المحتمل أن يكون بحوزة الروس "شيئاً" ضد

اعتبر المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) جيمس كومي الأحد أن دونالد ترمب “غير مؤهل أخلاقيا” ليكون رئيساً للولايات المتحدة.

وقال كومي في مقابلة مع تلفزيون إيه بي سي “لا أصدّق تلك القصص التي تقول إن (ترمب) قد يكون غير مؤهل عقليا أو انه في مراحل مبكرة من الخرف. أعتقد انه غير مؤهل من الناحية الأخلاقية ليكون رئيسا”.

وشدد على ضرورة أن “يُجسّد رئيسنا الاحترام ويتقيّد بالقيم التي هي جوهر بلادنا والأهمّ بين (هذه القيم) هي الحقيقة. هذا الرئيس غير قادر على فعل ذلك”.

واعتقد كومي أنه من المحتمل أن يكون بحوزة الروس شيئا قد يضر الرئيس الأميركي.

وقال كومي “أعتقد أنه ممكن. لا أعلم”، مضيفا أن هذه كلمات لم يكن يتخيل أن يقولها عن رئيس للولايات المتحدة.

وتابع “إنه لأمر مذهل، كنت أتمنى ألا أقول ذلك، ولكن هذه هي الحقيقة”.

وكان ترمب قد عبّر الجمعة عن غضبه الشديد حيال كومي الذي نشر للتو كتابا وصف فيه الرئيس الأميركي بأنه رجل قاس بلا رادع اخلاقي ولا يهمه سوى نفسه.

وفي تغريدتين، صبّ ترمب جام غضبه على كومي الذي اقاله في ايار/ مايو 2017.

وكتب ترمب “الجميع في واشنطن كانوا يعتقدون أنه يجب اقالته بسبب أدائه السيئ، إلى أن تمت اقالته فعليا”، مؤكدا أنه “شرف كبير لي انني قمت باقالة كومي”.

ومذكرات كومي التي تقع في 300 صفحة بعنوان “ولاء أكبر: الحقيقة والأكاذيب والزعامة”، تستعيد السنوات العشرين من حياته المهنية بصفته مدعيا عاما لنيويورك ثم مساعدا لوزير العدل في حكومة جورج بوش الابن ومديراً لمكتب التحقيقات الفدرالي بين عامي 2013 و2017.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,729,687

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"