الحريري في طريقه لتولي رئاسة وزراء لبنان للمرة الثالثة

أصبح في حكم المؤكد أن يتم، يوم الخميس، تكليف السياسي اللبناني سعد الحريري برئاسة الوزراء للمرة الثالثة، بعد أن فاز بتأييد أغلبية أعضاء مجلس النواب خلال المشاورات الرسمية، ومن المتوقع أن يبدأ المفاوضات بشأن تشكيل حكومة ائتلافية.

ومنصب رئيس الوزراء في لبنان مخصص للسُّنة في نظام اقتسام السلطة المسمى «المحاصصة الطائفية»، ويعد الحريري أوفر المرشحين حظاً رغم خسارة تيار المستقبل بزعامته أكثر من ثلث نوابه في الانتخابات التي جرت في التاسع من أيار/مايو.
ويُجري الرئيس ميشال عون مشاورات رسمية مع النواب كلٌّ على حدة، اليوم.
ومن المقرر أن تستمر الاجتماعات حتى بعد ظهر اليوم، ويجب أن يكلف عون الشخص الذي يحظى بتأييد أكبر عدد من أعضاء مجلس النواب.
ورغم حصول الحريري على تأييد واسع، لم يرشح نواب «حزب الله» أحداً للمنصب.
ويجب أن توازن الحكومة الجديدة مثل الحكومة المنتهية ولايتها بين مصالح كل الفرقاء اللبنانيين الرئيسيين وربما يستغرق هذا وقتاً.
وانتخب البرلمان، الأربعاء، السياسي نبيه بري رئيساً له، ليواصل احتفاظه بالمنصب الذي يشغله منذ عام 1992.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :106,421,693

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"